Sign In

«تعليمية العاصمة»: مواجهة العنف الطلابي

14

Feb 2018

المصدر: الجريدة

أكدت مراقبة الخدمات الاجتماعية والنفسية بمنطقة العاصمة التعليمية، بزة الحماد، أهمية الدور المهني للباحث الاجتماعي والنفسي في مواجهة العنف المدرسي الذي يمارس داخل المدارس، ولا يستند إلى مفاهيم والقيم ومبادئ الخدمة الاجتماعية المدرسية. وشددت الحماد، في كلمة لها خلال رعايتها ورشة بعنوان «العنف الطلابي من واقع الميدان» بمدرسة عبداللطيف النصف للبنين، صباح أمس، بحضور مختار اليرموك عبدالعزيز المشاري، ومدير المدرسة حسن قاسم، ورئيسة المشروع الوطني «أتمنى»، حصة الصباح، والموجهة الفنية سهيلة الصباح، على ضرورة التزام الجميع بقيمة التعاون والعمل الجماعي من أجل تطوير وإنماء الدور المهني للباحث الاجتماعي والنفسي، لتكون مدارسنا آمنة يسودها الاحترام المتبادل والأخلاق الحميدة بين أبنائنا الطلاب. وثمنت الحماد دور الاختصاصيين الاجتماعيين والنفسيين بالمشاركة في ورشة العمل، التي تجسد روح التعاون وتبادل الخبرات وإثراء الدور المهني للباحث الاجتماعي والنفسي لمواجهة العنف المدرسي، بما يعود على أبنائنا الطلاب بمساعدتهم على التكيف والتفوق والإبداع ليصبحوا قادة المستقبل.