Sign In

الجلسة الافتتاحية لورشة العمل الوطنية حول أسس و مقاربات دمج التربية ما قبل المدرسية في المنظومة التربوية الرسمية في المركز العربي للبحوث التربوية لدول الخليج العربي

10

Apr 2019

المصدر: العلاقات العامة

تحت رعاية وكيل وزارة التربية د. سعود الحربي و بالتعاون مع المنظمة الاسلامية للتربية و العلوم و الثقافة ( الإيسسكو ) ، عقدت الأمانة العامة للجنة الوطنية للتربية و العلوم و الثقافة ( يونسكو ) الجلسة الافتتاحية لورشة العمل الوطنية حول أسس و مقاربات دمج التربية ما قبل المدرسية في المنظومة التربوية الرسمية في المركز العربي للبحوث التربوية لدول الخليج العربي بمنطقة الشامية. و ذكرت الأمين العام للجنة الوطنية الكويتية للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) بالانابة نادية الوزان أن بحث سبل وضع المناهج الدراسية لمرحلة التعليم ماقبل المدرسي والدمج ما بينه وبين التعليم الرسمي من أهم أهداف الورشة ، خاصة في ظل التطور السريع الذي نشهده في وسائل التربوية و التعليمية الحديثة مشيرة الى أهمية مثل هذهِ الورش التعليمية والتي تساهم في رسم الخطوط العريضة لوضع الأسس و القواعد التعليمية لتطوير التربية والتعليم في المراحل الأولى. وأنابت الوزان مدير منظمة الاسيسكو مفيدة أن مثل هذه الورش تساعد على وضع رؤى وأفكار جديدة حول أفضل طرق التدريب والتأهيل المستمر للأطر الإدارية والتعليمية العاملة في المؤسسات التعليمية لمرحلة التعليم ماقبل المدرسي ، و الذي يعد اللبنة الأولى في تأسيس مهارات و سلوكيات الطفل التعليمية. وأردفت الوزان قائلة : " تعمل الإيسيسكو منذ إنطلاق أعمالها عام 1982م على خدمة الأهداف الحضارية للعالم الإسلامي وتعتبر بيت الخبرة والمعرفة لدعم جهود دولها الأعضاء في تطوير مجالات التربية والعلوم والثقافة والإتصال ، وتركز الإيسيسكو في أعمالها خاصة على تطوير عناصر المنظومة التربوية كون مخرجاتها المؤهلة علمياً ومعرفياً تشكل المحرك الرئيسي لعملية التنمية المستدامة ، وهو هدف يتطلب توفير الشروط اللازمة لإستجابة العملية التربوية للمتغيرات والإحتياجات التنموية المتزايدة في المجتمع ، وأطلقت الإيسيسكو " إستراتيجية تطوير التربية في العالم الإسلامي " متكاملة ومنسجمة ضمن حزمة كبيرة من الإستراتيجيات الأخرى والتي شملت كل محاور عمل المنظمة وإهتماماتها وطموحاتها كما تنفذ الإيسيسكو سنوياً أنشطتها وبرامج عملها بما ينسجم مع تلك الإستراتيجيات مع وجود آلية لتقييم عملها ونتائجها العملية بالتعاون مع دولها الأعضاء ، وأولت الإيسيسكو إهتماماً خاصا (للتعليم ماقبل المدرسي) كونه المنطلق الأساسي للعملية التربوية بمراحلها اللاحقة وهو مايتطلب المزيد من الإهتمام بعناصره التربوية من حيث إيجاد المحتوى العلمي المتطور للمناهج المناسبة لهذه المرحلة العمرية بما ييسر الإنتقال للمرحلة التربوية اللاحقة في التعليم بشكل منسجم ومتكامل وتوفير الأطر التربوية والإدارية المؤهلة للقيام بمهامها على أكمل وجه”. ومن جانبه ذكر ممثل المركز العربي للبحوث التربوية لدول الخليج عبدالعزيز الدعيجي أن التعليم ماقبل المدرسي يمثل الركيزة الأولى لبناء الإنسان لذا يولي المركز اهتماما كبيرا إلى أعمال هذه الورشة العلمية الهامة لما يتضمنه برنامج العمل من مواضيع هامة تخدم محاور وأهداف النشاط وكذلك للخبرات المشاركة من مؤسسات تربوية مختلفة ولأوراق العمل التي ستقدم وما سيرافقها من مناقشات وحوارات غنية ، آملاً إلى أن تخرج هذه الورشة بأفكار ورؤى جديدة توفر معلومات ومقترحات قابلة للتطبيق في مجال أسس ومقاربات دمج التربية ماقبل المدرسية في المنظومة التربوية الرسمية". وعلى صعيد متصل قالت الخبير الخارجي العمانية د. وفاء الشامسي و المتخصصة بأدب الأطفال و اليافعين – من جامعة العين :" تهدف هذه الورشة الوطنية إلى تبادل الخبرات الوطنية و الوقوف أمام العقبات التي تواجهها المؤسسات التربوية في ما يخص هذهِ المرحلة و سنتطرق في هذه الورشة خلال اليومين القادمين إلى إذابة جميع الفواصل و الفجوات مابين التعليم ماقبل المدرسي و ما بين المراحل المدرسية الآتية خاصة في ما يتعلق بالمناهج المدرسية ووضع طرق التدريس و تطويرها " . وناقشت الورشة عدة محاور منها واقع التربية ماقبل المدرسية ومدى إرتباط منظومتها التربوية بالمنظومة التربوية الرسمية و أسس ومقاربات دمج التربية ماقبل المدرسية في المنظومة التربوية الرسمية وسبل تطوير محتوى وأهداف وأساليب تدريس المواد التعليمية لمرحلة التعليم ماقبل المدرسي بما ييسر الإندماج في المنظومة التربوية الرسمية و مجالات وبرامج تدريب وتأهيل الأطر التربوية والإدارية العاملة في التعليم ماقبل المدرسي للمساهمة في الإندماج في المنظومة التربوية الرسمية و عرض وشرح تجارب ومشاريع رائدة في هذا المجال . وشارك في الاجتماع مجموعة من الخبراء المتخصصين في مجال التخطيط التربوي ووضع المناهج الدراسية لمرحلة التعليم ماقبل المدرسي والتعليم الرسمي.

في هذا القسم